شهادة جندي فرنسي على معركة الشوابير

شهادة جندي فرنسي على معركة الشوابير

شهادة الجندي الفرنسي يوجين لوزيل Eugène Louazel عن معركة البواشير يقول : وهذه ترجمة
في عام 1955 ، كان عمري 21 عامًا وتم إرسالي إلى دينان Dinan لإتمام دروسي. بعد عامين ،وبمجرد وصولي إلى المنزل، غادر أخي جوزيف Joseph. في 56 جانفي، سافرت بالباخرة إنطلاقا من مرسيليا وبعد 26 ساعة في البحر وبعض الإزعاج ، رست في وهران. وهناك تم دمجي في النظام 110 من القوات البرية للجيش. ومنذ البداية ، طُلب مني قيادة سيارة جيب jeep . الضابط الذي قاد العمليات. في فوجي ، كنت محاطًا بالعديد من البريتون وقد قابلت موريس شو Maurice Choux، :زميل سابق في مدرسة لاشابيل La Chapelle. ساهمت تلك الصداقة الحميمة من نسيان المسافة بين عائلاتنا ولكن لسوء الحظ لم تستطع تخفيف بعض الصدمات.
وذكره لمعركة الشوابير جاء في النص التالي حيث يقول :
المعركة الدموية هذه هي حال معركة شوابير في أفلو  تحديدا بجبل عمور  djebel amour، يوم 04 أكتوبر 1956. خلال عملية في حقول القمح ، حدث هناك هجوم دموي أسفر عن مقتل  مئات الجنود من بينهم ثلاثون من الرفاق ينتمون إلى فوجي. من الواضح ، أولاً وقبل كل شيء ، أننا كنا مشغولين بالإعتناء بالجرحى و ….. لجميع أولئك الذين لم يكن هناك شيء لفعله ….. من ناحية أخرى ، خلال السنة الأولى في الجزائر، عانيت مع اليرقان (الإصفرار) وفي السنة الثانية أصبت بالتهاب المفاصل الروماتيزي! وحينما عدت إلى فرنسا، بمجرد إنشاء قسم المحاربين القدامى، إنضممت إليه. (و أنا اليوم ، نائب رئيس الجمعية). شاهدة تذكارية في عام 1958 ، تم إستدعاء أخي Joseph إلى المغرب إنتقل إلى الدار البيضاء، للذهاب إلى المدرسة. وبمناسبة زواجي من بوليت في عام 1959 ، حصل على إذن. في عام 1960 عاد إلى المنزل بشكل نهائي. بالنسبة لي كانت هذه الحرب مضيعة للوقت، لقد بذلنا أفضل سنواتنا. في البداية، كنا نغادر للتهدئة وهذا ليس ما حدث على الإطلاق. يجب أن نتذكر أيضًا أن الدائرة قد أقامت للتو شاهدة في ذكرى 350 جنديًا من مقاطعة إيل فيلين d’Ille-et-Vilaine الذين لقوا حتفهم في القتال. “
فالشاهد يعبر عن أسفه في النص الأخير لسياسة التغطية والتهدئة بتقديم مغالطات ثم تظهر حقيقة الأعداد الكبيرة للجنود الذين هلكو في المعارك!! النص الأصلي لشهادته باللغة الفرنسية على هذه الصفحة.  
Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on linkedin
Share on skype
Share on whatsapp
Share on email

اترك تعليقاً

Close Menu